ما أنواع النفط وكيف تفرق بين برنت ونايمكس؟ وكيف ومتى تتداول؟

19/01/2015 16
خالد أبو شادي

فيما لفت انتباه الجميع هبوط النفط مؤخرا، وأبدى البعض اهتماما متزايدا بتحركه نظرا لأنه أحد أهم مصادر الدخل في منطقة الخليج لكن ربما يظل هناك حاجة لفهم بعض الأساسيات عن أنواع النفط، وكيف يتم تداولها، حتى يتابعها عن فهم ودراية.

في البداية يجب أن يكون واضحا أنه يوجد أنواع كثيرة من النفط لكل منها ما يميزه عن الأنواع الأخرى، وتختلف من منطقة لأخرى في جميع أرجاء الكرة الأرضية، ويجري قياس جودة الخام عن طريق الكثافة "من الخفيفة إلى الثقيلة"، ونسبة تواجد الكبريت به "من الحلو إلى الحامض".

ويعد الخام خفيفا مع وزن نوعي تبعا لمعايير معهد البترول الأمريكي قدره 38 درجة أو أعلى، وثقيلا مع 22 درجة أو أقل، فيما يكون النفط متوسط الكثافة بين 22 إلى 38 درجة، بينما يكون حلواً بإحتوائه إلى كبريت نسبته 0.5% أو أقل، وحامضاً أو مرًّا بنسبة كبريت تزيد عن 0.5%.

وتوجد درجات وأنواع متباينة من النفوط تتجاوز 180، أشهرها مزيج برنت وسعره يعد مرجعياً لحوالي ثلثي الخام عالمياً، خام غرب تكساس الوسيط، بجانب مزيج دبي/عمان ويعد أقل الثلاثة جودة لأنه أثقل منهما ونسبة الكبريت به أعلى.

وقبل التطرق لخامي برنت وغرب تكساس بإعتبارهما الأكثر استخداما للتسعير لابد من وقفة لمعرفة أهمية وجود مزيج دبي/عمان (سلة الخام من دبي، عمان وأبوظبي)، الذي يعد مرجعاً لتسعير الأنواع الخليجية في أسواق آسيا.

ومن المعلوم أن برنت وخام غرب تكساس المتوسط "نايمكس" يمثلان معيارين للزيوت الخفيفية الحلوة، لكن الكثيرين لا يعرفون أن أغلب المتداول في السوق العالمي من الأنواع الثقيلة الحمضية، وعليه تم اطلاق مزيج دبي/عمان في ثمانينيات القرن الماضي لمحاكاة تقلبات أسعار الخام الثقيل بشكل أفضل.

أنواع النفط

كما أوضحت سابقا يوجد درجات وأنواع متعددة من النفط، والتي تختلف بمميزاتها وخواصها فيما يرصدها الجدول التالي ترتيبا أبجدياً باللغة الإنجليزية لسهولة البحث عنها لمن يريد.
  


ما الفرق بين خامي نايمكس وبرنت؟
    


وبعد عرض هذه المقارنة السريعة بين الخامين الشهيرين، فإنه يتوجب الإشارة إلى بعض النقاط التي وردت بالجدول، حيث يتداول النفط كسلعة  عن طريق العقود والعقد الواحد يشمل ألف برميل من الخام، أى حوالي 42000 جالون (الجالون حوالي 3.8 لتر).

هذه العقود الآجلة التي تلجأ إليها الشركات بهدف تقليص مخاطر تقلب الأسعار مستقبلاً تعني اتفاقاً على التسليم بسعر في وقت محدد لكن ليس الآن بالطبع، هذا فضلا عن ضمان بيع إنتاجها، لكن هناك تجار ومتداولين لا يعتزمون في الأساس تسلم النفط الذي اشتروه عن طريق العقود الآجلة، انما فعلوا ذلك بهدف تحقيق ربح واغلاق الصفقات قبل وقت التسليم.

وعلى الرغم من وجود سعر اغلاق أو تسوية للتعاملات اليومية للنفط، إلا أن تعاملاته تتواصل بلا توقف تقريبا، فكيف يكون ذلك؟

هنا يأتي دور منصة التعاملات الألكترونية التي توفرها بورصة شيكاغو التجارية e-CBOT لتداول العقود الآجلة للنفط وللعديد من السلع الأخرى كما هو موضح بالجدول طوال أيام التداول عدا 45 دقيقة فقط، مع العلم أنه يجري أيضا تداول خام برنت في بورصة نيويورك تحت رمز  BZ. (لاحظ التوقيت باللون الأخضر للإفتتاح والأحمر للإغلاق).


لكن كيف يمكن قراءة الزمور المصاحبة للتداول؟

في بورصة نيويورك يتم اعطاء كل عنصر رمزاً لسهولة متابعة تداول العقود الآجلة للنفط ، ولنتعرف سويا كيف يمكن فك شفرت ومدلول الرمز التالي  CLH15 @ 47.23.

يرمز الحرفان CL إلى الخام الخفيف بينما يوضح الحرف  Hاشارة لشهر مارس، و15 تشير إلى سنة 2015، وبهذا يكون إجمالي مدلول الرمز : تتداول عقود الخام الخفيف تسليم شهر مارس 2015 عند سعر 47.23 دولار للبرميل.

(رموز الشهور : يناير F، فبراير G، مارس H،ابريل J، مايو K، يونيو M، يوليو N، أغسطس Q، سبتمبر U، أكتوبر V، نوفمبر X، ديسمبر Z).

وتبقى الإشارة في نهاية هذا التقرير المبسط قدر المستطاع والذي أتمنى أن يكون مفيدا إلى وجود عوامل عديدة تؤثر في حركة سعر النفط، ربما وضحتها تقارير عدة نشرتها "أرقام"، ومن ثم لا داعي للخوض فيها.